رحاب القلوب الطيبة دخول

كمبيوتر، برامج، انظمة تشغيل، ادب، فن ، شعر ، خواطر، حوار هادف، دردشة ..الخ

إعلان للمسجلين الجدد: بمجرد التسجيل يتم إرسال كود التفعيل إلى حسابك أي الإيميل الذي وضعته عند التسجيل بالمنتدى إذهب إلى علبة البريد فإذا لم تجده في الرسائل الواردة حاول أن تبحث عنه في صندوق البريد الغير مرغوب فيه SPAM أو أنك تنتظر 24 لتفعيل العضوية من قبل الادارة ***



شاطر

descriptionزوجة الأب نعمة أم نقمة

more_horiz
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فيه موضوع يتكرر دائما في مجتمعاتنا بأستمرار ويحدث سواءا بأسباب او بدون


وهو موضوع بعنوان ( زوجـــــــــــــة الأب )


يتزوج الأب زوجة ثانيه بعدطلق او توفت زوجته الأولى رحمها الله
ويقع الأبناء فريسة للزوجه الثانيه إذا كانت متسلطه ولا تخاف الله
ولا أوقول الكل ولكن البعض من زوجات الآباء .
وتعامل أبناء الزوج بقسوة وعنف وكذلك تعمل المقالب وتدس الدسائس
حتى تسيطر على عقل الزوج .. ثم تحرمهم من أمورهم وحقوقهم من ابوهم
سواءا المادية او المعنويه .. وتتحفظ على كل شيء وتقتر عليهم ... ويصدقها الزوج
بكل ما تقوله دون تفكير منه او عقل ....




هل الزوجه الثانيه ( زوجة الأب نعمه أم نقمه على الزوج والأبناء ؟



هل الأغلبيه من الزوجة الثانيه تكون هكذا ؟



هل كل الاباء يصدقون زوجاتهم في كل ما يقولونه ؟ اقصد الزوجة الثانيه ؟



مارايكم في الموضوع ؟؟
ارجو الاجابه على الاسئله ...

descriptionرد: زوجة الأب نعمة أم نقمة

more_horiz
زوجة الاب نعمة والذي في القلب في القلب

شكرا لك



descriptionرد: زوجة الأب نعمة أم نقمة

more_horiz
حقيقة موضوع حساس جدا و تتضارب الاراء حوله و لا ثبات على راي واحد و لكن اقول ...

قد تكون زوجة الاب نقمة فتسعى الى امتلاك زوجها لانه زوجها الاول و ترى انه من حقها ان تعيش حياة مستقرة دون ان يكون غيرها في حياة زوجها و هنا اقوا ان هذه الزوجة انانية و لا تحب غير نفسها فلو كانت تحب زوجها كما تزعم هي امام نفسها و امام الناس لكانت احبت من هم احب الناس اليه ’لكانت احبت اولاده و احتسبتهم اولادها كي يصبح لها دون شعور منه .....

و قد تكون نعمة ان احسسته بالاطمئنان و الراحة و بانها تسانده و تحمل عنه امور اولاده رغم انهم ليسوا باولادها





شكرا سهام

بارك الله فيك اختي






أهلا و سهلا يا  زائر أتمنى لك الاستمتاع بالمنتدى
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى